Get Adobe Flash player

الأرشيف

أغسطس 2017
س أ ن ث ر خ ج
« يناير    
 1234
567891011
12131415161718
19202122232425
262728293031  

آخر المقالات

تهنئة معالي رئيس البرلمان العربي

• “سنعمل بكل ما يقدّرنا الله عليه لتحقيق أماني المواطنين وتطلّعاتهم، وندعو الجميع إلى العمل على رفعة الوطن”.

• “الاتحاد صونٌ لهويتنا وتعزيزٌ لقدراتنا وسندُ منعةٍ لضمان الأمن والاستقرار في منطقة الخليج العربي”. “الاتحاد مصدرُ قوةٍ لدعمِ الأشقاء والأصدقاء في العُمقين العربي والإسلامي”.

• “الاتحاد ولاءٌ وانتماء ومسؤولية وهوية وطنية، وبذل وعطاء وواقع حياتي مُعاش”.

• “الاتحاد استثمار في الإنسان ومشروع نهضة وبرنامج عمل مستمر”.

• “أمة لا تحتفي بروادها وعظام الرجال منها أمة لا مستقبل لها ولا خير فيها”.

ـ في السياسة الخارجية:

• “نتحرّك في علاقاتنا الدولية ضمن مبادئ التعاون والانفتاح على الجميع، وبوحي سياسة عدم الانحياز والاحترام المتبادل وعدم التدخل في شؤون الآخرين”.

• “نحن لا نعيش في جزيرة معزولة، ومن الطبيعي أن تتكيّف تطلّعاتنا وطموحاتنا ومشاريعنا، في كثير من الأحيان، مع المتغيرات الإقليمية والدولية”.

ـ الجزر المحتلة:

• “جزر طنب الكبرى وطنب الصغرى وأبو موسى وجروفها القارية وأجوائها الإقليمية، هي جزء عزيز لا يتجزأ من دولتنا”.

• “سنواصل مطالبتنا بعودة جزرنا لسيادتنا الوطنية”.

ـ في الشورى والديمقراطية:

• “نتطلّع إلى نظامٍ سياسي يحقّق الشورى، ويقيم العدل، ويبسط الأمن، ويُمكّن المواطنين، رجالا ونساءً، من المشاركة الإيجابية الفاعلة في قيادة الدولة”.

• “هدفنا الوصول بالتجربة الديمقراطية إلى مقاصدها، بتوسيع نطاق المشاركة، وتعزيز دور المجلس الوطني كسلطة تشريعيةٍ رقابيةٍ قائدةٍ”.

ـ في الجندية:

 • “الجندية مسؤولية وشرف يُعلي هامات الرجال الذين ينتسبون إلى هذا الوطن، ويستمدّون من عزته المجد والفخر”.

• “الإستراتيجية العسكرية جزء لا يتجزأ من الإستراتيجية القومية الشاملة للدولة، بأبعادها الحيوية السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية”.

ـ في التنمية والتطوير:

• “الإنسان هو هدف التنمية وغايتها، وهو في الوقت ذاته أداتها ووسيلتها”.

• “الشباب هم الثروة الحقيقية للوطن”.

• ” النهوض بالبلاد يرتكز في الدرجة الأولى على الارتقاء بالكفاءات الوطنية”.

• “المواطَنة ليست امتيازا إذا لم يقترن الانتساب إلى لدولة بولاء مخلص وانتماء صادق وعطاء متفانٍ”.

• “القوة الحقيقية لأي وطن تنشأ من متانة الإعداد لأجيال الأمة وطلائعها”.

• “لا تكبر الشعوب بالتمنّي، ولكن بالعمل والإنجاز”.

ـ في الشأن الاقتصادي:

• “هدفنا تحويل دولة الإمارات إلى مركز إقليمي للاقتصاد العالمي”.

• “الصناعة أساس قوي ترتكز عليه نهضة الأمم، وهي الطريق الأمثل للتخلص من التخلّف”.

• “القطاع الخاص شريك أساسي للدولة في خططها للنهوض بالمجتمع والارتقاء بحياة المواطن ومواجهة التحديات”.

ـ في الشأن التعليمي:

• “تهيئة المواطن لمرحلة التمكين وتنمية قدراته ومواهبه لن تتم دون إصلاح جذري للتعليم بإعادة النظر في مضمونه وغاياته”.

• “التعليم الجامعي رسالة وطنية سامية لا تتحقق إلا بالتحام هذا التعليم وتفاعله مع مشاكل المجتمع”.

• “الجامعة ليست مجرد مجال للدراسة الأكاديمية بقدر ما هي مركز إشعاع فكري وحضاري وثقافي”.

ـ في شأن المرأة:

• “المرأة نصف المجتمع، والمجتمعات التي تعجز عن توظيف نصفها فاشلة”.

• “تنمية لا تشارك فيها المرأة تنمية غير مكتملة”.

• “تجاوزنا في دولة الإمارات التمييز بين المرأة والرجل، فالمعيار هو الكفاءة والقدرة والتميّز”.

• “نحرص كثيرا على إتاحة الفرص المتكافئة للمرأة العاملة في الإمارات”.

ـ في الشأن البيئي:

• “حماية البيئة والمحافظة عليها في دولة الإمارات هدف إستراتيجي”.

• “حماية البيئة، وتحقيق التنمية المستدامة في دولة الإمارات العربية المتحدة واجب وطني، له أطره المؤسسية وتشريعاته المتكاملة وآلياته المتطورة”.

• “الزراعة هي المدرسة الأولى التي تعلّم فيها الإنسان كيفية التعايش مع الطبيعة وإنتاج احتياجاته، كما تعلّم أن العمل ضرورة ولا حياة بغير عمل”.

ـ في الشأن الثقافي:

• “العقيدة الإسلامية الحقّة والثقافة العربية الأصيلة أهم عنصرين في منظومة مكونات الهوية الوطنية”.

• “جائزة الشيخ زايد للكتاب توقد شعلة الإنتاج لدى المبدع العربي”.

• لا نخشى على هويتنا من تعدّد الثقافات الوافدة طالما أن الشعب معتزّ بعناصر هويته متمسك بقيمه وثقافته”.

ـ في الشأن الخليجي:

• “شعوب هذه المنطقة هي شعب واحد ومن أصل واحد، ودينهم واحد، وحتى الأرض التي عاشوا عليها منذ آلاف السنين كانت دائما وحدة واحدة”.

• “أمن دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية لا يتجزأ ولا ينبغي أن يتجزأ”.

• “لا يوجد تعارض بين التجمّعات الإقليمية العربية والجامعة العربية”.

• “أمن الخليج واستقراره لن يكون في تعزيز القدرات العسكرية وإنما في العلاقات الجيدة المتوازنة والاحترام المتبادل للسيادة والمصالح”.

• “السوق  الخليجية المشتركة أصبحت ضرورة ملحّة في مواجهة النظام العالمي الجديد، الذي لا مكان فيه للكيانات الهزيلة والمبعثرة”.

ـ في الشأن العربي:

• “التضامن العربي هو الطريق الوحيد لاجتياز الظروف الصعبة”.

• “توفير الأمن العربي يتطلّب تصفية الخلافات العربية، وتعزيز العمل المشترك”.

• “ستظلّ جامعة الدول العربية دائما بيت العرب الكبير والإطار الشامل للعمل العربي المشترك”.

• “التضامن العربي هو أكثر الأسلحة العربية فاعلية”.

ـ في الشأن الإنساني:

• “التاريخ لا يصنع الأبطال، وإنما الأبطال هم الذين يصنعون التاريخ”.

• “الروح التي يوحّدها الإسلام لا يمكن أن تتوجّه للهدم أبدا”.

• “الحروب في كل صورها وأشكالها هي محاولة انتحارية”.

• “نفرّق بين المقاومة والعنف العشوائي، والإنسان المدني يجب أن يبقى في مأمن من الاعتداء تطبيقا لاتفاقات جنيف”.